English

روابط سريعة

الأخبار      |     التقارير      |     المقالات

 
 

بيان الأمانة العامة للمؤتمر الدستوري
القسم : الأخبار

| |
2005-11-03 20:28:21


بمزيد من القلق على استمرار تراجع الحريات العامة في البحرين، تلقت الأمانة العامة للمؤتمر الدستوري في الساعة السادسة والنصف من مساء هذا اليوم اتصالاً من نائب رئيس مجلس إدارة نادي العروبة، أعرب فيها عن تلقيه اتصالاً من المؤسسة العامة للشباب والرياضة تبلغهم بأنه وحتى هذه اللحظة لم تستلم المؤسسة موافقة وزارة الداخلية على إقامة الندوة في تاريخها المحدد، وعليه إذا قام النادي بعقد الندوة فسوف يتحمل مسؤولية ذلك، وسوف تتخذ المؤسسة الإجراءات اللازمة.

وكان مقرراً إقامة ندوة الأزمة الدستورية ومزاعم الاستقواء بالخارج في نادي العروبة في تمام الساعة الثامنة من مساء هذا اليوم الثلاثاء 20 سبتمبر 2005م، حيث كان مقرراً أن يشارك فيها كل من المحامية جليلة السيد الأمين العام للأمانة العامة للمؤتمر الدستوري والأستاذ حسن مشيمع نائب الأمين العام والدكتور عزيز أبل مسئول التحرك الخارجي في الأمانة، وكان قد أعلن عن عقد الندوة في كافة وسائل الإعلام المحلية منذ ما يربوا على أسبوع.

إن الأمانة العامة إذ تعرب عن بالغ قلقها واستنكارها المبررات وتوقيت مثل هذا التصرف غير المسئول من جانب المؤسسة العامة للشباب والرياضة الذي لا يستند إلى أية مشروعية في ظل عدم وجود أي قانون يستوجب الحصول على موافقة المؤسسة أو وزارة الداخلية المسبقة على عقده، كما يتنافى مع كافة القوى الدستورية والمبادئ التي أقرت في ميثاق العمل الوطني علاوة على تناقضه وعدم التصاقه مع روح المشروع الإصلاحي لجلالة الملك، لتؤكد على أن مثل هذه التصرفات غير المسئولة أو المبررة من قبل المؤسسات الرسمية، لا تزيد وضع الحريات العامة السيئ إلا سوء ومزيداً من التضييق في ممارسه هذه الحقوق والحريات العامة وعلى رأسها حق التعبير عن الرأي.

إن الأمانة العامة من منطلق تقديرها لنادي العروبة بتاريخه المشرف ومواقفه الوطنية المشهود لها، قد رأت تجنيب النادي تبعات أية قرارات تعسفية قد تأخذها المؤسسة قبله. فقد آثرت تأجيل عقد الندوة يوم الثلاثاء الموافق 27 سبتمبر الجاري، حيث ستعقد في مقر جمعية العمل الوطني الديمقراطي.

وتهيب الأمانة العامة بكل القوى السياسية والشرفاء من أبناء شعبنا العظيم الوقوف معها صفاً واحداً في مواجهة هذا التدهور الجسيم في مستوى الحريات العامة المتاحة في البحرين وتدعو الجميع تأكيداً لمواقفهم في هذا الخصوص حضور الندوة في الموعد المذكور.

وختاماً فإن الأمانة العامة تؤكد مرة أخرى إنها ماضية بلا تردد في برنامجها المقرر بكافة مستوياته وصولاً إلى تحقيق هدفها المنشود وهو الوصول إلى دستور عقدي يعبر عن الإرادة الشعبية مستعينة في ذلك بكافة الوسائل السلمية المشروعة.

 
 
 
 
 
 

جميع الحقوق محفوظه © 2017
لجمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد)                       " الآراء المنشورة ليست بالضرورة تعبر عن موقف الجمعية "

Website Intro