English

روابط سريعة

الأخبار      |     التقارير      |     المقالات

 
 

كلمة الجمعية البحرينية لمقاومة التطبيع بالاضراب التضامني مع الاسرى الفلسطينيين
القسم : الأخبار

| |
2017-05-13 13:19:01




الحضور الكرام ,, اسعد الله صباحكم بكل خير,,

باسم الجمعية البحرينية لمقاومة التطبيع مع العدو الصهيونى نقف معا اليوم تضامنا مع الحركة الفلسطينية الاسيرة فى سجون الاحتلال الغاشم التى اتخذت قرارها فى اضراب الحرية و الكرامة منذ تاريخ 17 ابريل .2017

و بدخولهم فى معركة الامعاء الخاوية ,, الاضراب الشامل عن الطعام كوسيلة نضالية لمقاومة اساليب و اجرام العدو المحتل الغاضب

و لما يمثله هذا التاريخ 17 ابريل من ذكري يوم الاسير الفلسطينى حيث بدءالاضراب ما يزيد على الف اسير فى سجون الاحتلال و بمعركة الكرامة هذه الايام و التى يخوضها اسرنا الابطال من اجل اظهار المعاناة التى يعيشونها للعالم بما يواجهونه خلف قضبان الاحتلال من ارهاب و اجرام و تعذيب حيث تاتى المقاومة  فى وقت من اصعب الحقب التاريخية التى تمر بها منطقتنا العربية 

الاخوات و الاخوة.:-

ان اضراب الحرية و الكرامة التى يشارك فيها الاف  الاسرى الابطال فى سجون العدو و التى  يمرون بظروف اعتقالات قاسية تخالف المواثيق الدولية جاءت من اجل مقاومة سياسة الارهاب و التخويف التى يتبناها الكيان الصهيونى و من بين تلك السياسات الاعتقال الاداري و الاهمال الطبي و منع الزيارات و غيرها من الاجراءات التعسفية التى يتخذها العدو الغاصب بغية كسر ارادة الاسري الفلسطينين و ايقاع اشد الاضرار الجسدية و النفسية لهم 

و لا يتورع العدو الصهيونى عن الاستمرارية فى ممارسة ابشع انواع التعذيب و الترهيب و الحرمان بشكل متعمد ومقصود و لتكون رادعا لغيرهم من المشاركة فى مقاومة الاحتلال من خلال  نشر الاشاعات و الاكاذيب المغرضة و الملفقة من اجل زيادة معاناة الشعب الفلسطينى ,, 

حضورنا الكريم 

يخوض اسرانا الابطال هذه الايام معركتهم " الامعاء الخاوية" فى وقت انساقت فيه الكثير من الانظمة العربية فى فعاليات و بر امج و مشاريع و زيارات التطبيع السافر مع الكيان الصهيونى  و ان اكثر ما يسئ لتاريخ امتنا العربية و شعبها العربي من المحيط الى الخليج هو ما اقدمت عليه الحكومات من خطوات تطبيعية ارضاء لاملاءات القوي الكبري صاحبة مشروع الشرق الاوسط لجديد 

حيث اصبحت الوفود الصهيونية تفتح لها الابواب و تفخر بزيارتها و تدنيسها لاراضى بلداننا الطاهرة من وفود تجارية الى وفود رياضية و الشعب الفلسطينى يقتل و يباد بايدي العدو الصهيونى 

الى جانب ترويج الزيارات المشبوهة التى تروج لها جماعات علانية داخل بلادنا و تنظيم الحملات لزيارة الاراضي الفلسطينية المحتله عبر معابر يسيطر عليها الكيان الغاصب  و بتنسيق أمن سافر من القوي الاجرامية بحجة كسر الحاجز النفسي و الحصار عن اهلنا فى الاراضى المحتلة 

السيدات و السادة :/-

نؤكد فى الجمعية البحرينية لمقاومة التطبيع على رفضنا التام و شجبنا و استنكارنا لهذه الزيارات التطبيعية المشبوهة و العمل على عدم الترويج لها و التى تهدف الى حرف بوصلة الصراع و جعل الصراع  بين العرب و الصهاينة هو صراع حدود و ليس وجود 

مجددين الدعوة لكافة ابناء شعبنا العربي على الدعم لكافة الجهود التى تقوم بها المقاومة الفلسطينية من اجل تحرير اسرانا و ارضنا من الاحتلال الغاصب  و سنظل على عهدنا نحمل شعلة مقاومة التطبيع مع العدو الغاصب حتى تحريرفلسطين كل فلسطين 

 

ختاما ,, 

المجد و الخلود لشهيدات و شهداء شعبنا الفلسطينى البطل الذين قدكموا اروواحهم فى سبيل تحريرفلسطين  و الحرية لجميع الاسيرات و الاسري فى سجون الاحتلال و العار للصهاينة و المطبعين المجرمين , و النصر الى الابطال الشرفاء المقاومين للوصول الى دروب الحرية و الاستقلال.. 

 الجمعية البحرينية لمفقاومة التطبيع مع البعدو الصهيونى 

سميرة عبدالله عضو اداري بالجمعية 

13 مايو 2017

 
 
 
 
 
 

جميع الحقوق محفوظه © 2017
لجمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد)                       " الآراء المنشورة ليست بالضرورة تعبر عن موقف الجمعية "

Website Intro