English

روابط سريعة

الأخبار      |     التقارير      |     المقالات

 
 

بيان من العائدين إلى الوطن
القسم : الأخبار

| |
2005-12-10 19:35:23


في اليوم العالمي لحقوق الإنسان المصادف العاشر من ديسمبر من كل عام، نود التذكير بمعاناة العائدين إلى وطنهم من المنافي البعيدة.
 
عاد هؤلاء المنفيون يحدوهم الأمل في المشاركة في المشروع الإصلاحي، والمساهمة في بناء الوطن مع بقية شرائح المجتمع البحريني، ولكن جميع ما جاءتهم من وعود وتطمينات برد الاعتبار لهم عن العسف الذي حاق بهم، لم تجد لها خطوات تفعيليه على ارض الواقع.
 
وكان بإمكان العديد منهم الرجوع إلى وطنهم وأخذ جواز السفر ثم العودة إلى الدول التي كانوا يعيشون فيها، خصوصاً أولئك الذين عاشوا في الدول الأوروبية، حيث العيش مع كافة الامتيازات التي وفرتها لهم الدول المضيفة، لكنهم آثروا الرجوع إلى وطنهم ومد يد المصالحة إلى الدولة التي ظلمتهم.
 
انه من المؤسف بعد مرور خمس سنوات من تدشين المشروع الإصلاحي، لا زال الحكم يعتبرهم متمردين سابقين، وليسوا مناضلين من اجل الحرية والديمقراطية والإصلاح الذي يلهج به الحكم صباح مساء.
 
ان العائدين إلى الوطن يطالبون أبناء شعبهم أولاً بالوقوف إلى جانب مطالبهم العادلة، ويطالبون القوى السياسية تبني مطالبهم في كل المحافل وان يكون ملف العائدين ملفاً وطنياً لا يقبل المساومة، وما ضاع حق وراءه مُطالب.
 
 
لجنة العائدين إلى الوطن
9 ديسمبر 2005م

 
 
 
 
 
 

جميع الحقوق محفوظه © 2017
لجمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد)                       " الآراء المنشورة ليست بالضرورة تعبر عن موقف الجمعية "

Website Intro