English

روابط سريعة

الأخبار      |     التقارير      |     المقالات

 
 

الشرطة تمنع اعتصاماً لاتحاد العمال ونقيب البريد يبدأ أول أيام الإضراب عن الطعام
القسم : الأخبار

| |
2007-12-10 15:19:06


 

الشرطة تمنع اعتصاماً لاتحاد العمال .. واستعداد لاعتصام أمام البرلمان

نقيب البريد يبدأ أول أيام الإضراب عن الطعام

 

 

استمر نقيب عمال البريد جمال عتيق في الإضراب عن الطعام بمبنى الاتحاد احتجاجا على قرار إيقافه عن العمل ٥ أيام في الوقت الذي منع مركز شرطة المنامة اعتصاماً ينوي الاتحاد العام تنظيمه أمام مبنى مجلس الوزراء.

وأكد نائب الامين العام لاتحاد نقابات العمال سيد سلمان المحفوظ رفض مركز شرطة المنامة للترخيص لتنظيم اعتصام لرؤساء ونواب رؤساء النقابات أمام مجلس الوزراء.

 وقال »تقدمنا لمركز الشرطة للترخيص للاعتصام إلا أن مركز الشرطة أفاد الاتحاد برفضه الترخيص لأن الدعوة وصلت عن طريق الفاكس مطالبين الاتحاد بالمراجعة الشخصية«.

 وأضاف »راجعنا مركز الشرطة أيضا إلا أنهم رفضوا الترخيص للاعتصام بسبب مراجعتنا للمركز الخميس مما يعني عدم مرور ٣ أيام على طلب الترخيص«.

وتساءل: ما مدى قانونية اعتبار مركز الشرطة ليومي الجمعة والسبت على انها ليست من ضمن أيام المهلة القانونية التي نص عليها القانون.

وقال المحفوظ إن الاتحاد سينظم اعتصاماً آخر أمام بوابة مجلس النواب لتوصيل رسالة للنواب بشأن انتهاك حقوق العمال.

 وأضاف: إن الاتحاد أراد أن يوصل رسالة رمزية تعبر عن احتجاجه على ما يجري من انتهاكات بحق العمال إضافة إلى تسليم رسالة مكتوبة بهذا الشأن.

وأضاف المحفوظ إن الوضع خطير، وقال: نعتقد ان الوضع إذا استمر بهذا الحال فإن الاتحاد يسير إلى إنهاء الاعتصامات بشكل جزئي إلى الإضراب العام.

وانتقد الامين العام للاتحاد عبدالغفار عبدالحسين مضايقة النقابيين.

وقال: موضوع عتيق يهم جميع عمال البحرين.

وفي ذات الموضوع، أصدرت ٨ جمعات سياسية بالاضافة الى حركة الحريات الديمقراطية »حق« بياناً تضامنياً مع نقيب البريد الذي بدأ إضراباً عن الطعام احتجاجاً على توقيفه عن العمل بسبب نشاطه النقابي، وتصريحه للصحافة حول ظروف العمال ومطالبته بتحسينها، وقد أعلن جمال عتيق عن إضرابه عن الطعام في بيان أصدره بهذا الخصوص.

واعتبر البيان ان توقيف جمال عتيق عن العمل يصب في اتجاه الحملة المعادية للعمل النقابي التي بدأتها إدارة البريد منذ عام ٣٠٠٢ بعد صدور تعميم ديوان الخدمة المدنية رقم »١« الذي يمنع عمال الحكومة من تشكيل تنظيماتهم النقابية، وهو يستهدف ضرب الحركة النقابية في القطاع الحكومي وتجريد العمال من أدواتهم النضالية وترك مصيرهم للمجهول خاصة مع قرب خصخصة البريد.

  وأشار البيان ان قرار التوقيف يأتي ضمن سلسلة من التحقيقات أجرتها إدارة البريد مع القيادات النقابية والعمال على خلفية مشاركتهم في الاعتصام الذي أقيم في ٠٢ يوليو ٧٠٠٢ للمطالبة بزيادة الأجور، وسبق أن أوقفت إدارة البريد نائبة رئيس النقابة نجية عبدالغفار لذات الأسباب.

وأكد النقابي جمال عتيق في بيانه إن ما يجري في إدارة البريد يأتي تنفيذا لتوجيهات ديوان الخدمة المدنية في تعقب ومطاردة النقابيين والمطالبين بحقوقهم، حيث تستمر إدارة البريد في رفض وتجاهل المطالب المرفوعة لها عبر رسائل تحمل تواقيع عمال البريد وآمالهم وانتهجت التعسف في تفسير مواد قانون الخدمة المدنية رقم ٥٣ واللائحة التنفيذية لتنال من نشطاء العمل النقابي والمطلبي.. وعبرت الجمعيات السياسية عن تضامنها التام مع النقابي جمال عتيق في إضرابه الاحتجاجي عن الطعام، وتناشد كل هيئات المجتمع المدني بالوقوف معه، وإلغاء التدابير التعسفية المتخذة ضده وضد جميع زملائه النقابيين، كما تطالب بإلغاء تعميم ديوان الخدمة المدنية رقم ١ الذي يحظر العمل النقابي على العاملين في الحكومة خلافا لنصوص دستور البحرين وميثاقها الوطني وللمواثيق والتشريعات الدولية، كما تعبر جمعياتنا عن تضامنها مع كافة النقابيين المفصولين عن أعمالهم وفي مقدمتهم نقابيي شركتي »بتلكو« و»المراعي«.

 

صحيفة الايام - جعفر الهدي

Monday, December 10, 2007

 
 
 
 
 
 

جميع الحقوق محفوظه © 2017
لجمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد)                       " الآراء المنشورة ليست بالضرورة تعبر عن موقف الجمعية "

Website Intro