English

روابط سريعة

الأخبار      |     التقارير      |     المقالات

 
 

(وعد) تعلن عن تشكيل صندوق لدعم النقابية نجية عبدالغفار
القسم : الأخبار

| |
2008-03-08 13:48:18


 

 

waad logo.JPG   

 

(وعد) تعلن عن تشكيل صندوق لدعم النقابية نجية عبدالغفار

وتطالب إدارة البريد الكف عن سياسة تكميم الافواه وقطع الأرزاق

 

 

 

ضمن سلسلة خروقاتها لحرية الرأي والتعبير والتجمع ومواصلة تحديها لمطالبات المجتمع المدني بضرورة إحترام موظفيها وصون كرامتهم وحقوقهم المدنية والنقابية، تقوم إدارة البريد التابعة للحكومة بتضييق الخناق على نائبة رئيس نقابة البريد السيدة نجية عبدالغفار وتهميشها وسحب مهامها الوظيفية وتزوير إستمارة تقييم الأداء وخفضها من تقدير "ممتاز" أو "جيد جدا" طوال 29 عاما إلى تقدير "ضعيف" بسبب دفاعها عن حقوق العمال والموظفين وعدم تراجعها عن نشاطها النقابي.

 

وتهدف إجراءات إدارة البريد في نهاية المطاف، وبالتواطؤ مع ديوان الخدمة المدنية، التبرير الزائف لفصل السيدة نجية من عملها وقطع رزقها الوحيد إضافة إلى بث مشاعر الخوف لدى النقابيين في القطاع العام الذي تمنع فيه الحكومة قيام النقابات في مخالفة لمرسوم إنشاء النقابات الصادر في عام 2002.

 

وقد صرح السيد يوسف الخاجة رئيس المكتب العمالي بجمعية (وعد) بأنه نظرا للدور الرائد والتضحية الكبيرة التي تقوم بها النقابية نجية عبدالغفار فقد قررت جمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد) تشكيل صندوق دعم مالي خاص لدعمها بهدف حمايتها من تسلط إدارة البريد وظلمها وتأمين دخل لأسرتها يساعد على تلبية الحاجات الاساسية والمعيشية والدراسية في حالة فصلها من العمل.

 

وأضاف الخاجة بأن إدارة البريد تمارس بحق موظفيها ما لا تمارسه أية وزارة أو جهة حكومية من إرهاب وتخويف وإهمال تحسين وتطوير أوضاعهم المهنية وعدم إعتماد كادرهم الجديد حيث يوجد كثرة من الموظفين الذين خدموا في هذه الإدارة 20 أو 30 عاما دون أن يحصلوا على اية درجات.

 

وكشف الخاجة بأن إعتصام موظفي إدارة البريد أمام مقر اتحاد عمال نقابات البحرين واضعين الكمامات لهو أبلغ تعبير عن سياسة القمع وتكميم الأفواه والتهديد بقطع الأرزاق التي تمارسها إدارة البريد بحقهم، وهو مؤشر على تعاطف الموظفين ومساندتهم لنقابتهم ورئيسها السيد جمال عتيق الذي سبق إيقافه عن العمل ونائبتة السيدة نجية ومجلس إدارة النقابة.

 

وإختتم الخاجة تصريحه بدعوة أعضاء (وعد) وأصدقائها والمؤمنين بالحق وحرية التعبير والعدالة بدعم صندوق نجية عبدالغفار والتضامن مع بقية النقابيين المفصولين أو الذين يتعرضون للمضايقة والتهديد بالفصل بسبب نشاطهم النقابي ودفاعهم عن العمال والموظفين في شركاتهم.

 

 

 

جمعية العمل الوطني الديمقراطي- المكتب العمالي

8 مارس 2008م

 

 

 

 

 
 
 
 
 
 

جميع الحقوق محفوظه © 2017
لجمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد)                       " الآراء المنشورة ليست بالضرورة تعبر عن موقف الجمعية "

Website Intro