English

روابط سريعة

الأخبار      |     التقارير      |     المقالات

 
 

العكري يطالب الحكومة بتحقيق مطالب الشعب
القسم : الأخبار

| |
2008-08-16 13:28:11


الجفير - محرر الشئون المحلية
طالب عبدالنبي العكري الحكومة البحرينية بتحقيق الوعود التي قطعتها على نفسها بعد الاستقلال من الاستعمار البريطاني.
وقال العكري في كلمته التي ألقاها بمناسبة مهرجان عيد الاستقلال التي نظمته جمعية الشباب الديمقراطي وكرمته فيه إن على شعب البحرين الاحتفال بشكل يليق بعيد الاستقلال. وأسف أن الدولة لا تحتفل بهذا اليوم واعتباره عطلة رسمية.
وقال العكري: «إن هناك العديد من المناظلين يجب تكريمهم قبلي ومنهم المناظل عبدالرحمن النعيمي».
إلى ذلك، قال نائب رئيس جمعية الشباب الديمقراطي غسان سرحان إنه «بعد 37 عاما من الاستقلال نجد أن العديد من الملفات والازمات عالقة وبعضها تفاقم لدرجة كبيرة طحنت فيه الشباب، فالبطالة تطحن الشباب وكذلك تدني الاجور وما فاقمته موجة الغلاء التي زادت من سوء الاوضاع وادت إلى تدهور الوضع المعيشي بصورة مرعبة».
وبين سرحان أن «التمييز وأزمة السكن والفساد الاداري والمالي والتجنيس والصلاحيات المحدودة والمعطلة للمجلس المنتخب، لتحطم ما بقي في الشباب من آمال واحلام، كما أن تراكم الاحباط من الاصلاح السياسي وبؤس الوضع الاقتصادي، تفاقم الازمة وتزيد من احتقانها، وبدلا من معالجتها والسعي لحلحلتها كانت ابواب السجون مشرعة للشباب الحانقين والغاضبين من سوء اوضاعهم»، لافتاً إلى أن «موجة الاعتقالات واساليب امن الدولة عادت من جديد، فبدلا من سماع مطالبهم في اعتصاماتهم واحتجاجاتهم، فقد صدرت قرارات بفصلهم من اعمالهم».
وذكر سرحان أن «هذه الاوضاع تستدعي منا وقفة وطنية جادة، وان جمعية الشباب الديمقراطي تطالب باعتبار 14 اغسطس/ آب يوما وطنيا يتم الاحتفال به سنويا، وتدعو إلى حوار وطني جاد بين السلطة والمعارضة كتيارات سياسية لحلحلة الملفات العالقة، وسن قانون يجرم التمييز وإنشاء هيئة للرقابة على تطبيقة، والافراج عن جميع المعتقلين والكف عن جميع اساليب امن الدولة، وانصاف ضحايا التعذيب».
وتطرق سرحان إلى ذكرى استقلال البحرين وتحولها من الامارة إلى تأسيس دولة تشكل لها مجلس تأسيسي بعد عام من الاستقلال ووضع دستور يتفق عليه الحكم والشعب ومن بعدها حقبة امن الدولة وصولا إلى المشروع الاصلاحي لعاهل البلاد جلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة الذي دشن مرحلة جديدة لتعيد الامال بحلم الدولة التي يحكمها القانون ويكون الشعب مصدر السلطات والتي تبنى على اساس المواطنة.
من جهته، تطرق رئيس جمعية الشباب الديمقراطي محمد مطر إلى حياة عبدالنبي العكري وعدد من المناظلين الذين كانوا مهجرين، وتحدث عن دورهم وتحركاتهم من الخارج.
وقال مطر إن عبدالنبي العكري ساهم من خلال وجوده في الخارج في تأسيس لجنة الدفاع عن حقوق الانسان في البحرين، واللجنة التنسيقية بين الجبهة الشعبية وجبهة التحرير، وتأسيس المنظمة العربية لحقوق الانسان.

 
 
 
 
 
 

جميع الحقوق محفوظه © 2017
لجمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد)                       " الآراء المنشورة ليست بالضرورة تعبر عن موقف الجمعية "

Website Intro