English

روابط سريعة

الأخبار      |     التقارير      |     المقالات

 
 

كاتب بريطانى: مردوخ توجه للشرق الأوسط ليخدم إسرائيل
القسم : الأخبار

| |
2010-04-07 08:51:36


طرح الكاتب البريطاني نيكولاس بلينكو مجموعة من التساؤلات فى صحيفة الجارديان عن تركيز إمبراطور الإعلام العالمي روبرت مردوخ على منطقة الشرق الأوسط في الآونة وهل لهذا الاهتمام علاقة بإسرائيل.
تحدث نيكولاس بلينكو، فى بداية مقاله الذي جاء تحت عنوان "مولد جديد لروبرت مردوخ" عن قيامه بتعميد ابنتيه الصغيريتين جرايس 8 سنوات وكلوى 6 سنوات، على ضفاف نهر الأردن في نفس المكان الذي يعتقد أنه تم فيه تعميد المسيح على يد يوحنا المعمدان.
وأشار الكاتب إلى احتفال الملكة رانيا ملكة الأردن بهذه المناسبة التي شاركت فيها أيضا النجمة الاسترالية نيكول كيدمان، وهو الحفل الذي تصدر غلاف مجلة هالو الشهيرة في عددها الأخير.
ورصد الكاتب البريطانى مشروعات مردوخ الأخيرة فى الشرق الأوسط حيث قام بشراء جزء من أسهم شركة روتانا المملوكة للأمير السعودى الوليد بن طلال، كما يشارك فى استوديو أفلام أبو ظبى، لافتا إلى أن هذه الصفقات ربما توضح لماذا يتجه مردوخ إلى الشرق الأوسط ، فى حين أنه لا يقوم بالأمر نفسه فى أنحاء العالم الأخرى، بل إنه فى معظم الأحيان يبعث برسائل محسوبة إلى السوق.
ويحاول بلينكو، إبراز مدى ديكتاتورية مردوخ فى إدارة مؤسساته الإعلامية، مشيراً إلى ما قاله رئيس تحرير سابق لصحيفة الصن البريطانية، بان رؤساء تحرير الصحف التى يمتلكها مردوخ ذهبوا إلى رحلة، عادوا بعدها يوافقون على كل ما يقوله لهم، وأنهم يسعون فى صحفهم إلى تنفيذ كل ما يريده رب عملهم، وهو أن يصورا العالم كما يحب أن يراه هو.
وتحدث الكاتب كذلك عن غرابة أن يجتمع مردوخ اليهودى المناصر بشدة لإسرائيل مع الملكة رانيا التي هي من أصول فلسطينية وقد طرد أبواهما من منزلهما على ما يبدو بموافقة مردوخ.
ورأى بلينكو في النهاية أن المولد الجديد لإمبراطور الإعلام العالمي على ضفاف نهر الأردن ربما يمثل خبراً يسر إسرائيل التي طالما اعتمدت على وسائل الإعلام التي يمتلكها في الدفاع المستميت عنها.
فلسطين اليوم- وكالات

 
 
 
 
 
 

جميع الحقوق محفوظه © 2017
لجمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد)                       " الآراء المنشورة ليست بالضرورة تعبر عن موقف الجمعية "

Website Intro