جمعية العمل الوطني الديمقراطي - وعد - الفاهوم إن كان الرئيس عباس لم يعد يأنس بقدرته على الدفاع عن حقوق شعبنا فالأولى به أن يتنحى عن موقعه

English

روابط سريعة

الأخبار      |     التقارير      |     المقالات

 
 

الفاهوم إن كان الرئيس عباس لم يعد يأنس بقدرته على الدفاع عن حقوق شعبنا فالأولى به أن يتنحى عن موقعه
القسم : الأخبار

| |
2010-07-06 06:41:40


قال الرفيق أبوسامي مروان الفاهوم عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين "إذا كان الرئيس عباس لم يعد يأنس بقدرته على الدفاع عن حقوق الشعب الفلسطيني، فالأولى به أن يتنحى عن موقعه وإفساح المجال لغيره ممن يكون أقدر منه على تحمل عبء الدفاع عن مصالح هذا الشعب.
وأكد الفاهوم في تصريح صحفي "إن تصريحات الرئيس عباس تعبر عن مواقف تطعن في صميم المشروع الوطني الفلسطيني من أساسه ذلك أن المشروع الوطني الفلسطيني انطلق أساساً من حق الشعب الفلسطيني في استعادة أرضه المغتصبة منذ عام 1948، ولم ينطلق فقط من حقه في تحرير الأراضي المحتلة عام 1967".
وجاءت تصريحات عضو المكتب السياسي للجيهة الشعبية تعقيبا على ما أوردته صحيفة هآرتس عن الرئيس عباس خلال لقائه المنظمات اليهودية في أميركا وتأكيده لمراسل الجزيرة بأنه لا ينكر على اليهود حقهم في ارض "إسرائيل".
واعتبر الفاهوم أن هذه المواقف تطعن في الصميم كذلك بحق اللاجئين في العودة إلى ديارهم التي هجروا منها عنوة، إذ كيف يمكن تحقيق عودة اللاجئين إلى أرض يجري الاعتراف مسبقاً بحق اليهود فيها؟ ألا يؤشر هذا التصريح على الاستعداد للقبول بفكرة يهودية الدولة التي تروج لها الأوساط الصهيونية – الأمريكية؟
واضاف الفاهوم " لقد ذهب الرئيس عباس في مواقفه بعيداً جداً في التنازل عن حقوق الشعب الفلسطيني حتى وصل إلى حد محاولة "تطويع" القرآن الكريم بدون حق، لتسويغ تنازلاته.
وتابع الفاهوم "إن بعض التصريحات المتكررة التي يطلقها الرئيس محمود عباس من آن إلى آخر تدلل بالملموس على تجاوز الرئيس عباس صلاحياته فضلاً عن استهانته بحقوق الشعب الفلسطيني، وهو المفترض فيه أن يكون الأمين الأول، بحكم موقعه، على الدفاع عن حقوق الشعب الفلسطيني.

 
 
 
 
 
 

جميع الحقوق محفوظه © 2017
لجمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد)                       " الآراء المنشورة ليست بالضرورة تعبر عن موقف الجمعية "

Website Intro