English

روابط سريعة

الأخبار      |     التقارير      |     المقالات

 
 

عمال (وعد) يطالبون بإعادة جميع المفصولين دون الانتقاص من حقوقهم
القسم : بيانات

| |
2012-01-19 12:28:40


دعت جمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد) إلى عدم التراخي في تنفيذ توصيات تقرير لجنة تقصي الحقائق القاضية بإعادة جميع المفصولين إلى أعمالهم.

وقال المكتب العمالي في (وعد) "لقد عانى العمال والموظفون في القطاعين العام والخاص في الأشهر الماضية من العديد من الانتهاكات، سواء من خلال عمليات الفصل أو الإيقاف عن العمل، والتي جميعها جاءت مخالفة لقانون العمل البحريني ولقانون النقابات العمالية، فضلاً عن التزامات البحرين الدولية المتمثلة في اتفاقيات منظمة العمل الدولية".

وأضاف المكتب في تصريح صحفي "لقد أبدى العمال والموظفون المفصولين والموقوفين عن العمل أعلى درجات ضبط النفس في التعاطي مع الحملة الشرسة التي هوجموا بها"، موضحاً "لو كانت هذه الحملة في دولة أخرى، لضج العمال وأخذوا منحى عنيف في التعاطي مع من قطعوا أرزاقهم ظلماً".

وتابع "إن الحملة مازالت مستمرة ضد العمال والحركة النقابية في البحرين، فبعد تقرير لجنة تقصي الحقائق الذي أكد عدم قانونية قرارات الفصل، وأنها جاءت كيدية ولا تستند إلى قانون، يراد اليوم إعادة العمال والموظفين إلى أعمالهم، ولكن بمواصلة إذلالهم وظلمهم".

وأوضح "العديد من الوزارات والشركات، وعلى رأسها تلك المملوكة للحكومة، تماطل في إعادة المفصولين، بل وتفرض عليهم شروطاً وتسويات وعقوداً جديدة في مقابل رجوعهم إلى أعمالهم، وتنتقص الكثير من حقوقهم العمالية الثابتة"، مضيفاً "كل ذلك يأتي في ظل صمت غير مبرر من قبل ديوان الخدمة المدنية ووزارة العمل عن الشركات التي تنتهك القوانين المعمول بها في المملكة".

وشدد المكتب العمالي على أن "عودة جميع المفصولين إلى نفس الوظائف التي كانوا يشغلونها، وبنفس المميزات، هو حق وليس مِنّه من أحد"، لافتاً إلى أن "من حق العمال رفع دعاوى على تلك الشركات التي أبخستهم حقوقهم طوال الأشهر الماضية والمطالبة بالتعويض عما تحقق للعمال من أضرار مادية ومعنوية".

وقال "لقد لعبت الحركة العمالية في البحرين دوراً مسئولاً متميزاً في إدارة الأزمة التي تمر بها البلاد وفي ظل كل ما تعرضت له حقوق العمال من انتهاكات، بفضل وحدتها والتفافها حول الاتحاد العام لنقابات عمال البحرين، وصمود العمال خلف نقاباتهم في مختلف القطاعات، وهو أمر نأمل أن يستمر في الأيام المقبلة لمواجهة استحقاقات ما بعد رجوع جميع المفصولين".

جمعية العمل الوطني الديمقراطي "وعد"

المكتب العمالي

19 يناير 2012



 

 
 
 
 
 
 

جميع الحقوق محفوظه © 2017
لجمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد)                       " الآراء المنشورة ليست بالضرورة تعبر عن موقف الجمعية "

Website Intro