English

روابط سريعة

الأخبار      |     التقارير      |     المقالات

 
 

الشعبية تدعو وزراء الخارجية العرب لكسر الحصار وفتح دائم لمعبر رفح
القسم : الأخبار

| |
2010-06-03 08:11:23


دعت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، مجلس الجامعة العربية على مستوى وزراء الخارجية الذي سينعقد مساء اليوم في القاهرة إلى توفير كل اسباب الدعم السياسي والمادي والمعنوي للشعب الفلسطيني وباتخاذ موقف حازم بتنفيذ قرارهم السابق بكسر الحصار على قطاع غزة، وبفتح معبر رفح بشكل دائم لحركة المواطنين والبضائع، باعتبار هذا الحصار بمثابة عقوبة جماعية حولت القطاع إلى معسكر اعتقال جماعي لمليون ونصف المليون فلسطيني ويمثل انتهاك مروع للقانون الدولي والانساني ويفتقد إلى أي اساس قانوني او شرعي واخلاقي.
وأكدت الجبهة بأن القيمة الفعلية لهذا الاجتماع تكمن في ترسيخ الموقف المصير الذي نثمنه، وترسيمه باسم الجامعة العربية ليبقى مفتوحاً بشكل مستمر ودائم والإيذان بأن دماء المتضامنين من الأشقاء العرب  والأتراك والأجانب التي امتزجت بالدم الفلسطيني لن تذهب هدراً وانتصرت على بطش وإرهاب الاحتلال بكسر الحصار مرة وإلى الأبد.
واعتبرت الجبهة بأن كل ما يقوم على باطل فهو باطل الامر الذي يتطلب التحرك عبر المنظمات الاقليمية والمؤتمر الإسلامي لوضع استراتيجية دبلوماسية بدعوة مجلس الامن والجمعية العامة للامم المتحدة لاتخاذ قرار ملزم للاحتلال بوقف الحصار على قطاع غزة وتوفير الحماية الدولية المؤقتة لشعبنا تحت اشراف الامم المتحدة وتمكينه من نيل حقه في تقرير المصير والاستقلال الوطني.
وفي الوقت نفسه دعت وزراء الخارجية العربية للعمل على اتخاذ قرار ملزم في مجلس حقوق الانسان بتشكيل لجنة تحقيق دولية محايدة في مجزرة اسطول الحرية وتفعيل المقاطعة العربية الدبلوماسية والاقتصادية وغيرها، وملاحقة قادة الاحتلال وآلة حربه امام المحاكم الدولية وايقاع العقاب بهم على ما اقترفوه من جرائم وقرصنة ومجزرة اسطول الحرية التي ذهب ضحيتها قتلى وجرحى من النشطاء المدنيين، طبقاً للقانون الدولي والانساني ولقرار محكمة لاهاي وتقرير جولدستون.
وطالبت الجبهة بالتنسيق الكامل مع تركيا واسناد الموقف الشجاع لقيادتها ودعوة منظمة المؤتمر الاسلامي لتحشيد الجهود مع الامم المتحدة وكافة المنظمات الاقليمية والدولية من أجل كسر الحصار وفضح حقيقة سياسات ومناورات الاحتلال وحماته في واشنطن، وانهاء الاحتلال للاراضي العربية وانتزاع حقوق الشعب الفلسطيني في الحرية والاستقلال والعودة.
المكتب الصحفي 2 /6 /2010

 
 
 
 
 
 

جميع الحقوق محفوظه © 2017
لجمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد)                       " الآراء المنشورة ليست بالضرورة تعبر عن موقف الجمعية "

Website Intro