English

روابط سريعة

الأخبار      |     التقارير      |     المقالات

 
 

الخدم..والمرأة العاملة
القسم : عام

| |
2007-06-01 20:17:42





55 ألف خادمة .. و التكلفة أكثر من 66 مليون دينار سنويا

الخدم .. و المرأة العاملة


تجاوز عدد الخدم في البحرين العام الماضي 55 الف شخص ، وهو رقم مخيف  يتجاوز معدل خادمة لكل عائلتين في البحرين ، وكلما زاد عدد الخدم ، كلما زادت عدد المخالفات والتجاوزات والجرائم  و التأثيرات السلبية على المجتمع والعائلة بالاضافة إلى استنزاف الاموال بمعدل 80-100 دينار التكلفة المباشرة  التي تدفعها العائلة  (التكلفة أكثر من 66 مليون دينار سنويا  )  و ضعفها على المجتمع ، وووصل بنا الامر إلى أن البعض يشتكي بعدم قدرته على العيش بدونهم .

الدكتور محمد مطر الخبير في معهد الدراسات الدولية لجامعة جونز هوبكنز قدم عدة مقترحات لتقليل من الاعتماد الكبير على الخدم ، وأشار إلى ان هذه المقترحات قدمت إلى وزارة التنمية التي عليها دراستها بعناية ، منها انشاء دور حضانة في جميع وزارات الدولة " بالدور الارضي " كما هو الحال في الولايات المتحدة الامريكية ، وضرب حضانة وزارة الاعلام مثلا حيا لهذا التوجه ، وبأسعار معقولة ، و العنصر الثاني خلق وانشاء خدمات من شانها تخفيف العبء على العائلة و المرأة العاملة وربة البيت ومن بين تلك الخدمات تأسيس مغاسل مركزية وحديثة للملابس " خدمة خاصة " وبأسعار معقولة ، و مطاعم ذو أسعار متواضعة ، وشركات لغسل البيوت وتنظيفها و مراكز للعب الاطفال في كل حي .

كذلك الحال بالنسبة إلى المتاجر والمراكز الترفيهية التي هي بحاجة إلى مراكز حضانة لابناء رواد تلك المجمعات ولكي يتسنى لهم البقاء وقت أطول بها ، وهذه الفكرة ليست بدعة ، بل متبعة في العديد من الدول السياحية والتجارية في أوربا وآسيا .

ومتطلبات المجتمع على هذا الصعيد كثيرة وعلى المجلس الأعلى للمرأة عدم الاقتصار على تمكين المرأة السياسي والذي فشل فيه ايضا،  أو حل مشاكلها في المحاكم والتي لا تتجاوز تلك الحالات الا اليسر القليل جدا ، بل مساعدة المرأة والمرأة العاملة وربة البيت في شتى المجالات وأهمها تقديم الخدمات التي من شانها تخفيف الضغط والعمل عليها داخل المنزل وخارجة وبدون الحاجة إلى خدم أو تقليل الاعتماد عليهم .

لربما طالب الدكتور مطر بمطالب في المدينة الفاضلة ولكن وزارة التنمية التي أخذت على عاتقها بالتعاون مع المجلس الاعلى للمرأة تمكين المرأة السياسي و الاجتماعي وعدالة للمرأة في البحرين مطالبة بتحقيق تلك الطموحات التي من شانه على الأقل تقليل الضغط على المرأة العاملة وليس انهاء مشاكلها التي تتمثل في مواضيع أخرى مختلفة .

 

 نشرة الديمقراطي - العدد 38- أبريل /مايو

 
 
 
 
 
 

جميع الحقوق محفوظه © 2017
لجمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد)                       " الآراء المنشورة ليست بالضرورة تعبر عن موقف الجمعية "

Website Intro