English

روابط سريعة

الأخبار      |     التقارير      |     المقالات

 
 

المعلمــــــون يعتصمون مجـــدداً الأحـــــد المقبل واستنكروا عدم نشر ترقيات المديرين المساعدين
القسم : الأخبار

| |
2007-09-05 12:44:31


 

»ملوحين« بالإضراب وبخطوات أكبر

المعلمــــــون يعتصمون مجـــدداً الأحـــــد المقبل

 

كتب - جعفر الهدي :

أعلنت جمعية المعلمين البحرينية عزمها على تنظيم اعتصام للمعلمين يوم الأحد المقبل في الوقت الذي لوح معلمون بإعلان إضراب عن العمل في قطاع المدارس، وكانت الجمعية قد نظمت أول اعتصام للمعلمين قبل اشهر وحضره آلاف المعلمين مطالبين بزيادة في الرواتب قدرها 20 ٪ .

وقال نائب رئيس جمعية المعلمين عبدالقهار السكران إن الجمعية أخطرت الجهات الأمنية بالمنطقة الوسطى بموعد الاعتصام مشيراً إلى أن الاعتصام سيكون بعد الدوام مباشرة ويستمر لمدة ساعتين أمام بوابة وزارة التربية والتعليم بمدينة عيسى.

واضاف السكران إن الجمعية ستوجه الدعوة لأعضاء مجلسي الشورى والنواب لحضور الاعتصام مؤملاً أن يلقى الاعتصام دعماً أكبر من قبل ممثلي الشعب موضحاً إن حضور الاعتصام من قبل عدد من النواب في المرة الأولى أدى إلى تبني النواب فكرة أن تشمل الزيادة العامة في الوراتب المعلمين ولا تستثنيهم لأنهم من موظفي الدولة.

وأكد السكران إصرار المعلمين على متابعة المطالبة بحقهم في الزيادة العامة وقال إن هناك دعوات من مجموعات من المعلمين لخطوات أكبر مثل الإضراب والاعتصام أمام مجلس الوزراء غير أنه أكد أن الجمعية لا ترغب في حرق المراحل، موضحاً إننا لانزال نتمنى أن تستجيب الوزارة لمطالب المعلمين دون الحاجة لخطوات أكبر.

وترد وزارة التربية والتعليم على هذه المطالبات بأن الوزارة ستطبق المرحلة الثانية من كادر المعلمين ملمحة إن الكادر يشمل جميع المعلمين بالزيادة في الرواتب.

 

صحيفة الأيام

Wednesday, September 05, 2007 

 

 

استنكروا عدم نشر ترقيات المديرين المساعدين

معلّمون يهدّدون بالتصعيد في حال تطبيق «المرن »

 

الوسط - محرر الشئون المحلية

هدّد مجموعة من المعلمين في بيان أصدروه أمس وزارة التربية والتعليم باتخاذ خطوات تصعيدية في حال الإقدام على تطبيق نظام الدوام المرن من دون مشاورة المعلمين، مشيرين إلى أن «الوزارة تتحمّل المسئولية الكاملة لما سنقوم به من خطوات في هذا الصدد ».

 

واستغرب المعلمون إقدام وزارة التربية على القول إن إقرار تطبيق النظام سيكون بعد موافقة ديوان الخدمة المدنية، وقالوا «عندما تريد الوزارة تطبيق قرارٍ ما تقول إنه من اختصاص ديوان الموظفين وهي من أعدّ الدراسة وقدمها للديوان، وحينما طالبنا بتفعيل الكادر وزيادة في الرواتب قالت إنه ليس من اختصاصها زيادة بالرواتب، بل من اختصاص ديوان الموظفين»، وتساءلوا «لماذا لا ترفع الوزارة دراسة بالزيادة المقترحة للديوان كما فعلت بدراسة الدوام المرن ».

 

واستنكر بيان المعلمين - الذي حصلت «الوسط» على نسخة منه - ما أسماه «نسخ» الوزارة لبعض الأنظمة إلى البحرين ومنها «نظام الدوام المرن وأمور أخرى لم تعلن عنها الوزارة لحد الآن نعتقد أنه سيعلن عنها بعد تطبيق الدوام المرن»، كما استنكر البيان عدم نشر وزارة التربية والتعليم الترقيات الأخيرة للمديرين المساعدين، موضحاً أن ذلك «كشف الفساد الفاضح في الوزرة وعدم الشفافية». وأضاف البيان أن الوزارة قامت «بالاتصال هاتفياً بمن تم ترقيتهم وهذا خلاف السنوات الماضية، إذ يتم نشر الأسماء في الجريدة الرسمية إلا أن الوزارة خافت من أن تواجه بردات الفعل لما تضمنته قوائم الترقيات في هذا العام من أسماء عشرة مجنسين من الدول العربية وهذا ما منعها من نشر أسمائهم في الجريدة ».

 

وحذر بيان المعلمين من «انحدار المستوى المعيشي للمعلمين وخصوصاً عندما يعلن عن زيادة الدرجات العمومية الاعتيادية، فإن هناك من الموظفين بالدرجات الاعتيادية من سيكون راتبه أعلى من رواتب بعض المعلمين نتيجة الزيادة المقترحة لهم، هذا إضافة إلى الفارق الكبير بين من يمتلك البكالوريوس في الطب والهندسة والمعلمين من خلال ما ذكره ديوان الموظفين في رده على رئيس جمعية الأطباء حيث قال الديوان: يعين الطبيب على الدرجة الخامسة تخصصية أي انه يتقاضى راتباً قدره 776ديناراً راتب أساسي ومع العلاوات يصل راتب الطبيب في أول تعيين إلى ألف دينار تقريباً وكذالك المهندس، بينما يتعين المعلم على الدرجة الثالثة تعليمة براتب أساسي قدره 369 أي إنه لا يصل إلى نصف راتب الطبيب ».

 

وقال البيان «إن الفارق المهين لمهنة التعليم والمعلمين يعد مؤامرة واضحة على التعليم اليوم وخصوصاً أن هناك من المعلمين من لديه بكالوريوس ولكن دون دبلوم التربية ويعين على الدرجة الثانية تعليمة براتب قدره 305 وهو أقل من راتب الموظف العادي الذي لا يملك بكالوريوس في أية وزارة أخرى ».

 

وانتقد البيان بعض النواب الذين نفوا الأسبوع الماضي وجود فساد في وزارة التربية، مشيراً إلى أن «الأولى بهم فتح تحقيق فيما ينسب إليها من قضايا فساد من قبل الشعب»، كما انتقد البيان ما ذكرته الوزرة يوم أمس عن المرحلة الثانية من تطبيق الكادر حينما أشارت إلى وجود 180 متدرباً لنيل دبلوم التربية ضمن متطلبات الترقي لكادر المعلمين الجديد .

 

وأوضح بيان المعلمين أن «هذا الدبلوم منع في جامعة البحرين وتريد الوزارة أن تدخله في الكادر ليكون متطلباً للترقي، فما مصير من يمتلك الدبلوم أساساً»، وبالنسبة إلى برنامج دبلوم الإدارة المدرسية أوضح البيان أن «الوزارة كانت تبتعث من ترقى إلى وظيفة مدير مدرسة ما يعني أنه لا يحق لباقي المعلمين دراسة هذا الدبلوم والترقي إلا بعد عدة مراحل تعجيزية، أما الدورات المختلفة حسب التخصص في إطار متطلبات التمهين المنصوص عليها في كادر المعلمين الجديد فأشار البيان إلى أنه «لا توجد دوارات غير الدوارات العادية مثل دورات الكمبيوتر والخط ورفع الكفاءة في بعض المواد إلا أن المعلم بعد أن يجتازها لا يحصل على شي من الترقيات ».

 

وجدّد بيان المعلمين الدعوة إلى الاعتصام بتاريخ 9 سبتمبر/ أيلول الساعة 1.30 ظهراً أمام بوابة وزارة التربية بمدينة عيسى، داعين إلى تشكيل رابطة لكل مدرسة تمثلهم في الحضور وتعبر عن حرصهم على تحقيق المطالب. كما جدّد البيان التمسّك بجمعية المعلمين البحرينية ممثلاً شرعياً وحيداً في المطالبة بزيادة الرواتب بنسبة 30 في المئة وتعديل الكادر وليس تفعيله، بحسب البيان .

 

صحيفة الوسط

Wednesday, September 05, 2007

 
 
 
 
 
 

جميع الحقوق محفوظه © 2017
لجمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد)                       " الآراء المنشورة ليست بالضرورة تعبر عن موقف الجمعية "

Website Intro