English

روابط سريعة

الأخبار      |     التقارير      |     المقالات

 
 

اتصالات لعقد المؤتمر الموازي للقمة الخليجية بالبحرين
القسم : الأخبار

| |
2007-10-18 11:55:24


 

سيعقد في نهاية نوفمبر.. وسيتطرق لمحاور تطالب بإصلاحات سياسية وتطوير التشريعات

اتصالات لعقد المؤتمر الموازي للقمة الخليجية بالبحرين بعد اعتذار قطر

 

aldorazi.JPG

تنتظر اللجنة التحضيرية للمؤتمر الموازي للقمة الخليجية رد وزارة الخارجية البحرينية لطلب اللجنة انعقاد المؤتمر الموازي في المنامة بعد تلميحات باعتذار دولة قطر عن استضافته.

وفيما يعقد قادة دول الخليج العربي قمتهم السنوية في الأسبوع الأول من شهر ديسمبر المقبل في العاصمة القطرية الدوحة بعد اعتذار سلطة عُمان، تحرّكت اللجنة التحضيرية لطلب عقد مؤتمرها الموازي في الدوحة.

وقال نائب رئيس اللجنة، نائب الأمين العام للجمعية البحرينية لحقوق الإنسان، د. عبدالله الدرازي أن اللجنة خاطبت وزارة الخارجية البحرينية مؤخرا لطلب الموافقة على عقد المؤتمر الموازي الذي يضم مؤسسات المجتمع المدني في البحرين.

 

وأضاف: من المتوقع أن تعقد قمة قادة دول الخليج في الأسبوع الأول من ديسمبر المقبل ولذا فإن الموعد المقترح لعقد المؤتمر الموازي هو الأسبوع الأخير من شهر نوفمبر المقبل ليسبق أعمال القمة لتسليم توصيات المؤتمر للقمة الخليجية.

وذكر أن المؤتمر الموازي »سيدعم« عمل القمة الخليجية لأنه سيضيف صوت مؤسسات المجتمع المدني والصوت الشعبي لأعمال قمة قادة دول الخليج.

وواصل: وزارة الخارجية »لم ترد« على مخاطباتنا لها »ولكننا متفائلون« من موافقة البحرين لاستضافة المؤتمر.

واستدل بما يعتبرها »تجربة ناجحة« في استضافة البحرين لأعمال المؤتمر الموازي لمنتدى المستقبل الذي عقد في نوفمبر 2005 وحظي باهتمام رسمي وشعبي لافت.

وأشار إلى أن الجهات الرسمية في دولة قطر لم تعتذر بشكل رسمي عن استضافة المؤتمر الموازي ولكنها تأخرت في الموافقة عليه مما دفع اللجنة التحضيرية للتحرك للحصول على موافقة من الجهات الرسمية في البحرين لعقد المؤتمر بالمنامة.

ورأى أن »ضيق الوقت« ساهم في اقتناع أعضاء اللجنة بإمكانية عقد المؤتمر في البحرين نظرا للتسهيلات والحراك المدني والأجواء الايجابية التي قد يحظى بها المؤتمر بالمنامة مقارنة بالدوحة. وقال: البحرين دولة مناسبة لاستضافة حدث كبير من هذا النوع لمؤسسات المجتمع المدني.

وأردف: موافقة وزارة الخارجية البحرينية على عقد المؤتمر الموازي في المنامة »سيعزز من الصورة الايجابية حول الوضع الحضاري والمنفتح للبحرين«.

ونبّه إلى أن عقد المؤتمر في البحرين سيعزز من السمعة الدولية الحقوقية للبحرين في الخارج.

وذكر أن المؤتمر الموازي سيتطرق لخمس محاور رئيسية ستبحثها مؤسسات المجتمع المدني الخليجية.

وأوضح أن اللجنة التحضيرية تتألف من عدد من الناشطين والإعلاميين والحقوقيين من دول الخليج العربي.

وذكر أن اللجنة عقدت اجتماعها بمقر الجمعية البحرينية لحقوق الإنسان بمنطقة العدلية وأقرّت المحاور التي سيتطرق لها المؤتمر الموازي. وأشار إلى أن المحاور الخمسة هي: المحور السياسي والمدني، المحور الاقتصادي، المحور الاجتماعي والثقافي، المحور القضائي والتشريعي، والمحور الإعلامي.

وتابع: سيتطرق المحور السياسي والمدني إلى التحولات الديمقراطية في دول الخليج، واللجان الوطنية، ومكافحة الإرهاب، والإصلاح السياسي. وسيسلط المحور الاقتصادي على العمالة الوطنية والوافدة بدول الخليج، وتوحيد العملة الخليجية، والمواطنة الخليجية إضافة إلى التكامل الاقتصادي.

وواصل: أما بالنسبة للمحور الاجتماعي والثقافي فسنبحث موضوع تمكين المرأة ومشاركتها في الشأن العام، والإصلاح التعليمي، وتعزيز مفهوم المواطنة الخليجية، ودعم الإبداع الأدبي والفني، ومشاركة الشباب في الشأن العام.  وسنناقش في المحور القضائي والتشريعي إصلاح التشريعات الوطنية بما يتماشى مع المعايير الدولية، وموضوع المحكمة الجنائية الدولية، وتعديل النظم الانتخابية.

ولفت أن المحور الإعلامي يتضمن العديد من الملفات والمواضيع إلا أن اللجنة ارتأت التطرق لموضوع قوانين الصحافة والنشر والمطبوعات، وحرية التعبير، وحق الحصول على المعلومات إضافة إلى المهنية الإعلامية والتدريب. وانتخب أنور الرشيد (الكويت) رئيسا للجنة التحضيرية، ود. الدرازي (البحرين) نائبا.

أما بقية أعضاء اللجنة فهم: د. أحمد عبدالملك (قطر)، موزة المالكي (قطر)، د. هيلة الميكمي (الكويت)، الصحافية سمر المقرن (السعودية) إضافة الى ابتسام الكتببي (الإمارات).

ولوحظ غياب تمثيل أحد من الناشطين عن سلطة عمان في تشكيلة اللجنة التحضيرية.

 

صحيفة الأيام - راشد الغايب

‏18 ‏اكتوبر, ‏2007

 
 
 
 
 
 

جميع الحقوق محفوظه © 2017
لجمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد)                       " الآراء المنشورة ليست بالضرورة تعبر عن موقف الجمعية "

Website Intro