English

روابط سريعة

الأخبار      |     التقارير      |     المقالات

 
 

نقابة «بتلكو» تقاضي الشركة بشأن المفصولين وتلجأ للتحكيم في «التدوير»
القسم : الأخبار

| |
2007-10-26 14:46:11


 

مؤكدة أن القضاء الخيار الوحيد لحل نزاعات الطرفين

نقابة «بتلكو» تقاضي الشركة بشأن المفصولين وتلجأ للتحكيم في «التدوير»

 

 

15-8-2007_p12-1.jpg

 

لجأت نقابة العاملين بشركة البحرين للاتصالات السلكية واللاسلكية (بتلكو) إلى القضاء، من أجل حل نزاعاتها مع الشركة، وخصوصاً فيما يتعلق ببرنامج «التدوير»، وفصل النقابيين ماجد سهراب وفيصل غزوان.

 

من جهته، قال رئيس نقابة العاملين في الشركة مكي عباس إن «الشركة ضغطت في اتجاه ألا يكون أمام النقابة إلا خيار القضاء لحل القضايا العالقة بين النقابة والشركة»، مشيراً إلى أن قضية المفصولين رفعت إلى القضاء، وستعقد أولى جلساتها في التاسع عشر من نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل، بينما رفعت قضية برنامج «التدوير الوظيفي» إلى لجنة التحكيم لحل الخلاف، على اعتبار أن القضية نزاع جماعي وليس فردياً.

 

جاء ذلك، بعد أن أكد عباس من قبل، أن النقابة لن تسعى إلى رفع دعوى قضائية ضد الشركة بشأن فصل نائب رئيس النقابة ماجد سهراب، ورئيس لجنة الدراسات والبحوث بالنقابة فيصل غزوان، واللجوء إلى خطوات تصعيدية ضد الشركة.

 

وأكد عباس أن النقابة لا تمتلك الخيار في تحديد مصير القضية، في ظل إصرار الشركة على إحالة القضية إلى القضاء لإنهاء الأزمة المشتعلة بين الطرفين منذ قرابة الشهرين، موضحاً أن اللجوء إلى القضاء لم يكن ضمن سلم أولويات النقابة، إلا أن القضاء والتحكيم أصبحا ضرورة لا بديل لها.

 

واتهم عباس إدارة شركة «بتلكو» بالعمل على تغيير أولويات العمل النقابي في الشركة، وتحويل المطالب التي كانت تطالب بها من قبل بتعديل الأجور وتحسين مستوى معيشة العاملين للأفضل، إلى المطالبة الآن بإرجاع المفصولين والعودة إلى طاولة الحوار، وتطبيق ما هو متفق عليه من قبل مع الشركة بحضور وزارة العمل... وكل هذه الأمور هي محاولة لتغيير مجرى المطالبة العمالية وتحويل سلم أولويات النقابة.

 

إلى ذلك، اتهم وزير العمل مجيد العلوي، رئيس مجلس إدارة شركة البحرين للاتصالات السلكية واللاسلكية (بتلكو)، بأنه وراء فصل النقابيين (ماجد سهراب، وفيصل غزوان)، مؤكداً أن نقابة «بتلكو» لم تضرب عن العمل، بل اعتصمت خارج وقت الدوام الرسمي، مشيراً إلى أن النقابة ليست راديكالية متطرفة، بل متعقلة، وكوادرها من أصحاب الخبرة والتخصص.

 

يأتي ذلك بعد فشل اللقاء الذي جمع كتلة «الوفاق» ورئيس مجلس إدارة «بتلكو» الشيخ حمد بن عبدالله آل خليفة، ومدير عام الموارد البشرية والعلاقات الحكومية في «بتلكو» الشيخ أحمد آل خليفة، بعد أن أصرت الشركة، بشكل كبير جداً، على موقفها الرافض لإرجاع المفصولين (فيصل غزوان، وماجد سهراب) إلا بحكم القضاء.

 

صحيفة الوسط - هاني الفردان

‏26 ‏اكتوبر, ‏2007

 
 
 
 
 
 

جميع الحقوق محفوظه © 2017
لجمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد)                       " الآراء المنشورة ليست بالضرورة تعبر عن موقف الجمعية "

Website Intro