English

روابط سريعة

الأخبار      |     التقارير      |     المقالات

 
 

بيان صادر عن الجمعية البحرينية لمقاومة التطبيع مع العدو الصهيوني بمناسبة مرور 65 عاماً على اغتصاب فلسطين
القسم : اخبار فلسطين

| |
2013-05-13 09:11:14




بيان صادر عن الجمعية البحرينية لمقاومة التطبيع مع العدو الصهيوني بمناسبة مرور 65 عاماً على اغتصاب فلسطين   بعد مرور 65 عاماً على الهزيمة المنكرة التي تعرضت لها الجيوش العربية مجتمعة أمام عصابات العدو الصهيوني مدعومة من قبل بريطانيا التي تآمرت و ارتكبت جريمتها بتسليم فلسطين للمهاجرين الصهاينة بعد وعد وزير خارجيتها "بلفور" للصهاينة بإقامة دولة يهودية على أرض فلسطين على حساب الشعب الفلسطيني، بعد هذه المدة التي عاش فيها الفلسطينيون مشردين في دول الجوار و الشتات و في المخيمات بانتظار يوم تحرير فلسطين و عودة اللاجئين إلى ديارهم في فلسطين المغتصبة، و بعد أن قدم الشعب الفلسطيني أكثر من ربع مليون شهيد في ثوراته و انتفاضاته المتكررة و دخل سجون العدو أكثر من 700000 أسير و أسيرة فلسطينية منذ العام 1948 و بقى منهم في سجون العدو أكثر من 4700 أسير و أسيرة يمارسون نضالهم البطولي ضد العدو بإضراباتهم المتكررة ويسيطرون ملاحم التحدي و الاصرار على انتزاع حقوقهم في الافراج و العودة لديارهم، أمام هذا العطاء الفلسطيني و التضحيات الجسام لتحرير فلسطين و عودة الشعب الفلسطيني لوطنه، تفاجئنا الجامعة العربية بمبادرة التنازل عن الحق الفلسطيني لتقترح على العدو من أجل انجاح المفاوضات بتبادل أراضٍ؟ و أي أراضٍ قابلة للتبادل تبادل أرض فلسطينية بأرض فلسطينية، و بدل أن تصر الجامعة العربية على حق الشعب الفلسطيني في تحرير فلسطين و عودة شعبها لمدنه و قراه بدأت سلسلة التنازلات العربية بدءً بمبادرة الأرض مقابل السلام و القفز على قرار التقسيم الصادر عام 1947 الذي أعطى العدو 54% من أرض فلسطين مقابل 46% من الأرض للفلسطينيين.  أما المبادرة الثانية فهي "السلام مقابل السلام" بمعنى التخلي عن حل الدولتين و الدعوة لكونفدرالية بين العدو و الأرض و ما تبقى من أرض فلسطين، و كما رفض العدو المبادرة العربية الأولى، فإن الولايات المتحدة طالبت الجامعة العربية الاعتراف بالدولة "اليهودية" و التي تعني إنهاء حق الفلسطينيين في العودة و تشريد ما تبقى من فلسطينيي1948، يضاف إلى تلك المبادرات و التنازلات ما تتعرض له المخيمات الفلسطينية من تدمير و تهجير، و معلوم أن المخيمات الفلسطينية تعتبر هي الحاضنة للشعب الفلسطيني و نضالاته من أجل التحرير. أمام هذه التنازلات فإن الجمعية البحرينية لمقاومة التطبيع مع العدو الصهيوني تطالب بالتالي: 1- عقد مؤتمر فلسطيني يضم كافة الفصائل الفلسطينية و فلسطينيي المخيمات و المهجر لاتخاذ القرار الفلسطيني لتفعيل دور منظمة التحرير الفلسطينية و التخلي عن المعاهدات المذلة مع العدو التي يريد بها إنهاء الكفاح الفلسطيني و تفتيت وحدته و سلب الأرض الفلسطينية و تفتيت وحدته و سلب الأرض الفلسطينية و قيام الدولة العنصرية "اليهودية" على كامل التراب الفلسطيني و ذلك بالتوسع في بناء المستوطنات لتشمل كل الأراضي الفلسطينية، و كذلك انتخاب قيادة جديدة لتقود الشعب الفلسطيني للتحرير. 2- مطالبة الأمة العربية و قواها الفاعلة بتقديم كل الدعم و المساندة للقرار الفلسطيني المقاوم و اعتبار فلسطين قضية العرب الاولى.   عاشت فلسطين حرة عربية المجد و الخلود لشهداء فلسطين الحرية للأسيرات و الأسرى الفلسطينيين   الجمعية البحرينية لمقاومة التطبيع مع العدو الصهيوني  المنامة - البحرين في 15-5-2013

 
 
 
 
 
 

جميع الحقوق محفوظه © 2017
لجمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد)                       " الآراء المنشورة ليست بالضرورة تعبر عن موقف الجمعية "

Website Intro