English

روابط سريعة

الأخبار      |     التقارير      |     المقالات

 
 

وعد : المصالحة والانصاف حاجة ملحة لبناء الدولة المدنية الديمقراطية
القسم : بيانات

| |
2016-12-02 14:50:50




في الذكرى الأربعين لاستشهاد المناضلين الوطنيين محمد غلوم بوجيري وسعيد العويناتي.

جمعية العمل الوطني الديمقراطي "وعد" : المصالحة والانصاف حاجة ملحة لبناء الدولة المدنية الديمقراطية

تمر علينا يوم الجمعة الموافقة ٢ ديسمبر من العام ٢٠١٦ الذكرى الأربعون لاستشهاد المناضل الوطني الرفيق محمد غلوم بوجيري، ويستتبعها في ١٢ من ذات الشهر استشهاد المناضل الوطني الرفيق سعيد العويناتي، واللذين استشهدا في اقبية الموت تحت سياط جلادي قانون أمن الدولة السيء الصيت.

ان هذه الجريمة البشعة التي جاءت بعد حملة واسعة من الاعتقالات وجهت تركيزها نحو عناصر القوى الوطنية الديمقراطية وفي مقدمتها الجبهة الشعبية التي اتهمت زورا ودون أي سند من الواقع او القانون من قبل النظام وجهاز أمن الدولة باغتيال الكاتب المرحوم عبدالله المدني، وارادت اجهزة حقبة أمن الدولة من خلالها ان تدق أسفين الفتن الطائفية بتوظيفها الفاشل لبعض القوى من الاسلام السياسي الذي ارتضى لنفسه ان يكون اداة لتفتيت الوحدة الوطنية التي كانت تسود تلك المرحلة في مواجهة استحقاقات قانون أمن الدولة وحل البرلمان وهجمة أغسطس عام 1975.

ان جريمة قتل الشهيدين والعشرات من شهداء شعبنا حتى يومنا هذا، لم ولن تغلق ملفاتها الا بالتطبيق الحقيقي والجاد لمبدأ المصالحة والانصاف.

وإذ اننا في جمعية العمل الوطني الديمقراطي "وعد" نجدد تأكيدنا على ان المصالحة والانصاف لن تتم الا عن طريق الاعتراف بالجرائم التي ارتكبت وأسماء مرتكبيها ومن اصدر الأوامر وتقديمهم للعدالة، والاعتذار وانصاف ضحايا الحقبات القاسية من تاريخنا الوطني وآخرها ضحايا الحراك الشعبي الذي انطلق في الرابع عشر من فبراير عام 2011 ومازلت تبعاته مستمرة حتى يومنا الحاضر.
اننا في وعد نرى بأن الوطن في حاجة ملحة لاغلاق صفحة الماضي المظلمة والشروع في بناء الدولة المدنية الديمقراطية الحديثة التي تحقق المصالح المشتركة لشعب البحرين.

كما ونجدد تأكيدنا على التالي:

١- نشدد على اهمية الافراج عن كافة المعتقلين وسجناء الرأي على خلفية الاحداث السياسية التي تمر بها بلادنا الحبيبة كخطوة أولى لتهيأة الأجواء واعادة الثقة من اجل الشروع في تطبيق مبدأ المصالحة والانصاف.

٢- نؤكد على وجوب فتح تحقيقات جادة وشفافة في كافة جرائم القتل خارج القانون وفي مقدمتها جريمة قتل الشهيدين محمد غلوم بوجيري وسعيد العويناتي وكشف القائمين عليها وتقديمهم للعدالة وتعويض ضحايا تلك الحقبات التعويض الجابر للضرر.
٣- نجدد تمسكنا بان تهيئة الارضيّة اللازمة بإنصاف الضحايا والافراج عن المعتقلين وإيقاف حملات التشويه في الاعلام الرسمي وشبه الرسمي، والتحلي بالإرادة السياسية لتحقيق العدالة وبناء الدولة المدنية الديمقراطية تشكل خطوة رئيسية نحو اعادة بناء الثقة وإيجاد طاولة مفاوضات تفضي لحل الأزمة السياسية الدستورية الطاحنة التي تعصف بالبلاد وتحقق المصالح المشتركة لشعب البحرين.

ختاماً نؤكد على ان الحاجة ملحة اليوم للتحلي بالحكمة والارادة السياسية لحل الأزمة السياسية الدستورية التي تمر بها بلادنا الحبيبة ونقل المبدء الدستوري القائل بان الشعب مصدر السلطات جميعاً من الحيّز النظري الى حيز التطبيق العملي على ارض الواقع، وذلك لحفظ بلادنا من شر الفتن والتجاذبات الإقليمية التي نرى نتائجها المدمرة في بعض الأقطار العربية.

المجد والخلود لشهداء شعبنا الابطال.

جمعية العمل الوطني الديمقراطي "وعد"

٢ ديسمبر ٢٠١٦

 
 
 
 
 
 

جميع الحقوق محفوظه © 2017
لجمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد)                       " الآراء المنشورة ليست بالضرورة تعبر عن موقف الجمعية "

Website Intro